الرئيسية » حراك » اجتماع بديوان الدقامسة في اربد لبحث ملف معتقلي الرأي

اجتماع بديوان الدقامسة في اربد لبحث ملف معتقلي الرأي

وقال المحامي محمد عبيدات ان الحراكي طه الدقامسه حُرم من حق مقدس له وهو حق الدفاع عنه.

وقال أحد حراكيي ذيبان ان الاعتقالات تتم خدمة لصفقة القرن ، مؤكدا انه نرفض اي اجراءات لتصفية الدولة الاردنية والقضية الفلسطينية.

اما المهندس سعد العلاونة أكد ان الحراك العشائري ليس حراك معارضة وان الجميع يقف خلف الدستور الاردني الذي ينص على ان نظام الحكم نيابي ملكي وراثي والجميع يعمل على الحفاظ عليه، مشدداً على ان الحراك يأتي لاستعادة ما سُرق من المواطن والوطن.

و اضاف ان الافراج عن الحراكيين طه الدقامسة و ونعيم ابو ردينة وغيرهم يجب ان يتم بعفو خاص، وان انقاذ الاردن يجب ان يتم بالجلوس في اماكن يراهم الجميع منها.

ورفض العلاونة المزاودة على العشائر الاردنية، مؤكدا انه لولا ضعف مجلس النواب لما احتاجوا لهذه الجلسة، مؤكدا حفاظ الاردنيين على نظام الحكم نيابي ملكي وراثي، داعياً الى توحيد الكلمة والصف لصد الكتربصين بالوطن.

وتسائل هل اعتقال الحركيين والأحرار هو من سيبني الدوله الاردنيه، قائلاً : اذا بدكو تنقذو الاردن هناك أماكن للتعبير عن الرأي حتى تكون كلمتنا مسموعه.

اما الشيخ سليمان الخلايلة فقد أكد على قوله تعالى ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم، مؤكداً ان التغيير يبدأ من الشعب نفسه الذي هو مصدر السلطات.

النائب السابق احمد عويدي العبادي اقترح ان يكون هناك حراك ليلي خاص بالشباب،

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*