الرئيسية » منبر جلنار الحر » بيان صادر عن الحراك الفلسطيني الموحد

بيان صادر عن الحراك الفلسطيني الموحد

بيان

جلنار الاخباري – اصدر الحراك الفلسطيني الموحد بيانا بخصوص صفقة القرن وصل جلنار الاخباري نسخة منه تاليا نصه:-

بسم الله الرحمن الرحيم
لا صوت يعلو فوق صوت أبناء شعب فلسطين
بيان صادر عن الحراك الفلسطيني الموحد
بيان رقم (1)

إلى شرفاء شعبنا الفلسطيني في الأراضي المحتلة، في القدس الشريف، في غزة هاشم ،وفي الضفة الغربية المحتلة ومخيمات اللجوء في الداخل والشتات.
تحية الوطن، والقدس الموحدة عاصمة فلسطين الأبدية، وبعد،،
إنطلاقاً من أن الشعوب هي صاحبة القرار ….أنطلاقاً من أن الحقوق تنتزع ولا تُستجدى ….. أنطلاقا من حقنا في الدفاع عن قوتِنا ومستقبل أطفالنا… إنطلاقاً من واجبنا في الدفاع عن فلسطين ،،كل فلسطين . وبعد الإتكال على الله ……
في وقتٍ تُحاك فيه أخبث المؤامرات ضد صمود شعبنا، وتعصف به أسوأ العواصف، ، متمثلةً بما يُعرَف بـ “صفقة القرن” ، وفي وقتٍ غدا فيه ترابط وتكاتف أيدي ابناء هذا الوطن أولويّة وضرورة قصوى – وفي هذه المرحلة الصعبة والحرجة، لا زالت ايادي الفاسدين تتلاعب بمقومات صمود شعبنا من خلال نهب خيرات هذا البلد .
نخاطبكم في هذا البيان إيماناً منّا بحقّنا وحقّكم المطلق بقانونيّة الاعتراض، إيماناً منا بعدالة مطالبنا ومطالبكم، وإيماناّ منّا بشرعيّة صوتنا وصوتكم و دفاعاً عن القضية الفلسطينية ورفضاً للفساد واختلاس المال العام.
إن أسباب وصول الوضع الفلسطيني خارجياً إلى ما هو عليه من ضعف التمثيل السياسي وسكوت العالم الخارجي بسبب ضعف أداء وعمل وزارة الخارجية في رفع الصوت عالياً في المحافل الدولية وداخلياً من الفساد المُستشري وضعف آداء وزارة المالية في التخطيط الآمن للمواجهة التحديات والفشل الذريع في المحافظة على المال العام وهذا ما سيقوم الحراك الفلسطيني الموحد بنشره من خلال بعض الملفات التي تخص وزارة المالية ممثلة بوزير المالية والتخطيط في الأيام المقبلة وعليه ندعو القيادة الفلسطينية وحكومة الدكتور محمد اشتية إلى إقالة كل من: شكري بشارة، وزير المالية والتخطيط، ورياض المالكي: وزير الخارجية،
وعليه فإننا نؤكد على ما يلي:
ـ إنّنا ومنذ انطلاق الحراك الفلسطيني الموحد أعلنا دعمنا للتوجهات الوطنية للشعب في ظلّ الأزمة السياسية والإقتصادية التي نواجها جميعاً؛ شعباً وقيادةً، وفي ظلّ المحاولات اليائسة لإجهاض القضية الفلسطينية. بالرغم من كل ما تعرض له الحراك من إساءات وتشهيرٍ علني، الا اننا نحافظ على حرية التعبير واحترام الرأي والرأي الآخر.
ـ نوجه الرسالة بصوتٍ عالٍ للإحتلال ومن خلفه كل المتآمرين من امريكان وعربان بأن هذا الشعب لن يرضخ لكل الضغوط المالية والإقتصادية، من أجل تركيعه وتمرير صفقة القرن.
وعليه ندعو أبناء شعبنا إلى الخروج دفاعاً عن القضية الفلسطينية ورفضاً للفساد واختلاس المال العام:
أولا: النفير العام وشد الرحال من كل محافظات الوطن الى مدينة رام الله – ميدان المنارة الموافق يوم الأربعاء الرابع والعشرين من تموز ( 24-07-2019) الساعة الخامسة مساءً.
ثانياً: إن الشعب الفلسطيني لن يخضع ولن ينكسر ولن يرضى بمزيد من الفساد ومزيد من الإختلاس للمال العام، وعليه نؤكد على ضرورة مشاركة جميع الأحرار والشرفاء من عموم الشعب الفلسطيني (في مخيمات اللجوء في الداخل والشتات وفي غزة هاشم وفي الضفة الغربية وفي القدس الشريف) للمشاركة في هذه الهبة الجماهيرية ضد الفساد والمفسدين وندعو كافة الغيورين من جميع التنظيمات والفصائل الوطنية والإسلامية للمشاركة في الدفاع عن فلسطين….
ثالثاً: نوجه الدعوة لأبناء الجاليات الفلسطينية للخروج بالتزامن مع موعد الإعتصام المركزي في رام الله لإعلان رفضِهم لهذه المؤامرات والقيام بواجبهم في إيصال صوت الشعب الفلسطيني للعالم أجمع وذلك نيابةً عن سفاراتنا ووزارة الخارجية التي لا تؤدي ما عليها من واجبات والتي ساهمت بشكل أو بآخر بضياع صوت الفلسطيني في المحافل الدولية.
رابعاً: ندعوا أهلنا، أهالي الأسرى والشهداء للمشاركة في هذه الهبّة كون المستهدف الأول من كل هذه المؤامرات هم أبطالنا من الأسرى والشهداء كما نوجه الدعوة إلى كافة الموظفين والعاملين في القطاعين العام والخاص.
يا جماهيرنا الصابرة الصامدة، ها أنتم تواصلون بكل المجد والفخر وعبر إمكانياتكم العظيمة وها أنتم تصنعون الأساس الثابت والمتين لتحقيق متطلبات العيش الكريم والشامل بمزيد من التلاحم وتوحيد الجهد الوطني في كل المواقع.
الحراك الفلسطيني الموحد
رام الله – فلسطين
‏‏الخميس‏ 4 تموز2019

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*