الرئيسية » الرئيسية » الطراونة: تنمية المحافظات تتطلب تمكين شبابها وإطلاق شراكة فاعلة بين القطاعين العام والخاص

الطراونة: تنمية المحافظات تتطلب تمكين شبابها وإطلاق شراكة فاعلة بين القطاعين العام والخاص

IMG-20190709-WA0055

جلنار الاخباري – أكد رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة على أهمية التشاركية بين القطاعين العام من أجل النهوض بواقع المحافظات وتحقيق التنمية الشاملة المأمولة.
حديث الطراونة جاء خلال الحوار الذي دعا اليه ملتقى الكرك للفعاليات الشعبية بغرفة تجارة الكرك اليوم الثلاثاء بحضور العديد من المعنيين و الفعاليات الشعبية الممثلة للمحافظة .
وقال إنه عند الحديث عن مشاكل محافظة بذاتها فنحن نتحدث عن هم وطني، لافتاً إلى أن العديد من المشاكل التي تعاني منها محافظة الكرك تتشابه مع شقيقاتها في المحافظات الأخرى باختلاف بسيط تبعا لطبيعة كل محافظة ، مؤكداً أهمية تمكين القطاع الشبابي في المحافظات ورفده بالخبرات والدعم اللازمين على طريق تحقيق تنمية تبدأ بمشاريع صغيرة تسهم في التخفيف من مشكلتي الفقر والبطالة.
وأوضح أن مجلس النواب أطلق حواراً وطنياً مع مجالس المحافظات بهدف الوقوف على التصورات والتطلعات التي تمكننا من تحقيق الرؤية الملكية بتوزيع عادل لمكتسبات التنمية وتشاركية في اتخاذ القرارات وتحديد الأولويات لكل محافظة، ومنح صلاحيات واسعة لمجالس المحافظات، وإزالة كل العراقيل التي تحد من ممارستهم لصلاحياتهم.
من جهته ثمن رئيس ملتقى الكرك للفعاليات الشعبية خالد الضمور الدور التشريعي و الرقابي الذي يضطلع به مجلس النواب تجاه النهوض بالواقع الاقتصادي للأردن بكافة محافظاته، مبينا أن انفتاح ” النواب” على واقع وتطلعات المحافظات، يذهب في اتجاه إيجابي نحو المسؤولية التنموية والاجتماعية.
وقال إن اللقاء مع رئيس مجلس النواب جاء بهدف إيجاد الحلول للعديد من التحديات والعقبات التي ساهمت بتراجع واقع المحافظة في العديد من القطاعات منها التعليمية و الصحية والاقتصادية و السياحية ، فضلاً عن تنامي ظاهرتي الفقر والبطالة، ما يتطلب تشاركية وتعاون لإيجاد حلول لتلك المشاكل.
ودعا رئيس مجلس محافظة الكرك صايل المجالي إلى ضرورة إيجاد رؤية حقيقية ناجعة من شأنها تحسين واقع الخدمات في المحافظة انسجاما مع الرؤية الملكية، لافتا إلى أن نسبة الفقر والبطالة في المحافظة تزايدت في الآونة الأخيرة، ما يتطلب إيجاد حلول سريعة وفاعلة حيث لها من الكثير من الآثار والانعكاسات المجتمعية.
و استعرض رئيس غرفة تجارة الكرك ممدوح القرالة جملة من القضايا التي تعاني منها المحافظة سيما بالقطاع التجاري خصوصا وسط قصبة الكرك، مقدماً عدة حلول ومقترحات تجاه النهوض بواقع المحافظة أهمها توفير حوافز استثمارية حقيقية للمستثمرين بما ينعكس على مشكلتي الفقر والبطالة .
وقال نائب رئيس بلدية الكرك بسام الجعافرة إن البلدية تعاني من نقص الموارد المالية وقلة عدد الاليات وضعف المرافق الخدمية نتيجة ضعف التحصيلات المالية ذات الارتباط المباشر بالمواطنيين ما يتطلب تعزيز الوعي وتنمية الشعور بالمسؤولية تجاه البلدية ليتسنى لها توفير الخدمة الأفضل .
وعرض ممثلو الفعاليات الشعبية عدداً من المشاكل والعقبات التي تعاني منها المحافظة بخاصة فيما يتعلق بضعف البنية التحتية وقلة المشاريع الاستثمارية وتعثر المشاريع السياحية، داعين إلى المزيد من اللقاءات الإيجابية التي من شأنها إيصال رؤيتهم وتصوراتهم للجهات المعنية ذات العلاقة.

IMG-20190709-WA0055

IMG-20190709-WA0059

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*