الرئيسية » كتاب » رفقا بمعن القطامين !!!!

رفقا بمعن القطامين !!!!

د. بسام روبين

نحن نحترم الرأي والرأي الآخر ونقدر الاختلاف في وجهات النظر وبنفس الوقت نعترض على أي إغتيال لأي شخصيه وطنيه سواءا كان مصدر الإغتيال جهه رسميه او شعبيه وأنا شخصيا كمواطن مقتنع تماما بأداء الدكتور معن القطامين حتى هذه اللحظه فانتقاداته المستمره لأداء الحكومه كانت منطقيه دوما وترتكز على ذاكره اردنيه نادره تجمع الأحداث وتعالجها وتقدمها للمواطن بشكل مبسط ومقنع وهذا يحتاج الى جهد كبير حتى تصل المعلومه للمواطن بتلك الصوره الجميله والصادقه التي كان يقدمها معن القطامين للمواطن قبل إختياره وزيرا وقد لاحظت ان هناك حمله غير منطقيه تشن على هذا الرجل الذي رأينا خيره ولم نرى شره ونتمنى ان لا نراه وربما لهذه الهجمه الغير منصفه ان تشغله عن القيام بواجباته الوظيفيه التي نتمنى لها ان تتطابق مع طروحاته المنطقيه وهذا التداعي قد يكون متعمدا من قبل البعض ولكنه لن يخدم المواطن الأردني بأي بشكل من الأشكال وسينعكس سلبا على نشاط الوزير وإنجازاته لذلك أنا أرجو من جميع النشطاء ان يمنحو الدكتور معن فرصة كافية لإصدار ألاحكام العادله عليه وأن يضعوه تحت مجهر التقييم ويقارنوا قراراته بنهجه الناقد ونتمنى له أن يتذكر دوما ما كان ينشر وكيف كان ينتقد قرارات الحكومه ويبتعد عن أي قرار قد يسبب له نقدا شعبيا لاذعا لأن الكثير من المواطنيين يعتبرون الدكتور شخصية هامه اكتسب جزءا من أهميته من متابعيه لذلك هم يلقون على عاتقه امالا بالتغيير والإصلاح سيما وأن حقيبته هي الأهم في تعزيز الناتج المحلي وتحسين الوضع الاقتصادي للأسر الأردنيه وسيعتمد تعافي الإقتصاد ايضا على الطريقه التي سيدار فيها الإستثمار ويتم التعامل بها مع المستثمرين ولا ننسى عصب الاردن من العمال الذي بات لا يحتمل أي قرار جائر ضدهم أو ضد أصحاب العمل لانه سينعكس سلبا على الجميع داعيا له بالتوفيق ومنتظرين منه قرارات عماليه واستثماريه كاملة الدسم تنسجم مع فكره النير. ورفقا بالدكتور معن القطامين.

العميد المتقاعد الدكتور بسام روبين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*