الرئيسية » لمكتب المسؤول » رسالة إلى جلالة الملك عبدالله رعاه الله وحماه

رسالة إلى جلالة الملك عبدالله رعاه الله وحماه

جلنار الإخباري
انا الأستاذة الدكتورة زينب الوحش استاذة في إحدى الجامعات الحكومية الأردنية. خبرتي في مجال الأكاديميا هي ١٦ سنة.
عملت قبل التدريس في المستشفيات التالية. الإسلامي العربي والأردن.
خريجة جامعة university of Alabama ar Birminghm الأمريكية وهي تاسع جامعة على العالم في التمريض.
اعمل في مجال الأمراض المعدية منذ عام ١٩٩٧ مباشرة لا يقل عن ٢٠ بحث في الأمراض المعدية. حاصلة على عدة جوائز دولية في مجال الأمراض المعدية ومنها جائزة المرأة المتميزة في العلوم الصحية وجائزة سفيرة الأمراض المعدية من المؤسسة الأمريكية للعلم الأوبئة عام ٢٠١٥ وتم تكريم في فلوريدا
عضو في الهيئة العامة الأمراض المعدية منذ عام ٢٠٠٦ (international society of infectious disease)
قمت بالإشراف وأيضا ممتحن خارجي ل ٥٠ رسالة ماجستير الدكتوراة في الجامعة الأردنية في كلية التمريض وكلية الطب.
خذه مقدمة حتى أقول ان هذا مجال عملي ابحثي.
اعيش تجربة سيئة المرعبة مع اختي دكتورة وشخصية عامة أصيبت ب ومفيد وتم إدخالها إلى أحد المستشفيات الخاصة في عمان.
سوف أقوم بتلخيص بعض عناوين المشاكل والتي أعيشها منذ ١٠ أيام.
تم إدخال اختي الساعة الثالثة فجرا وتم طلب مبلغ ٢٠٠٠ دينار قبل الدخول وقد قمت بتغطية الحساب.
انت وضع اختي في غرفة تفتقد كل التجهيزات وإغلاق الباب عليها وحدتنا تصرخ ولا أحد يجيب وقد قامت بالاتصال بي وتصرخ ولا أحد يسمع لها حتى انني قمت بالاتصال مع المناوب الاداري بإحضار جرس المريضة. وهذا يعني أن الغرف ليست جاهزة لاستقبال المرضى.
لم تكن هناك رعاية تمريضية وانا اقوم بتقديم كل الرعاية التحريضية المريضة وإحضار أجهزة من البيت للتقديم الرعاية لأختي.
هناك أخطاء قاتلة في إعطاء الأدوية مع اختي ومنها
هناك دواء للمعدة يسمى Nexium 40 mg يعطى جمعة كل ١٢ ساعة
أعطوا اختي الجرعة الأولى الساعة الثامنة صباحا وحاولوا اعطاءها الجرعة الثانية الساعة التاسعة صباحا أي ان الفارق ساعة واحدة فقط.
لو تم أخذ الدواء هذه بهذه الكمية خلال ساعتين سوف يؤدي إلى فصل في الأعضاء الداخلية.
نم إعطاء اختي دواء اسمه Lasix والجرعة المطلوبة لأختي هي ٢٠ كلام ولكنهم اخطاؤا في الجرعة مما أدى إلى فقدان ٤ لتر سوائل خلال ٥ ساعات وهذا يؤثر على القلب
حاولوا إعطاء اختي جرعة انسلوين سريع علما بأن مستوى السكر لديها بعد الافطار ١٢٥.
هذا بالإضافة إلى الاخطاء الطيية في إعطاء الدواء للمرضى الموجودين بغرفتي.
معظم الكادر الذي يعمل مع المرضى هم خريجين جدد ٢٠٢٠ أي انهم لا يمتلكوا خبرة بالتعامل مع هذه الحالات.
هناك أخطاء طبية أخرى مع مرضى أخرى ولكني أحببت أن أقول عن تجربتي مع مريضة.
سيدي يؤسفني ان اقول ان هناك سوء إدارة للازمة. يجب أن يكون هناك تنظيم بحيث يكون اللمرض الذي يعمل مع المريض خبرته لا تقل عن ٤ سنوات. له خبرة في العناية الحثيثة واقسام باطني جراحة فقط
ملاحظة . انا اقوم بكل الخدمات للاختي
واضعة هذه المشلكة بين أيديكم. وراثية مساعدة المرضى الذين يعانون ويموتون بسبب أخطاء طبية.
حماكم الله و رعاكم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*